منتديات ماجدة

منتدى ماجدة هو منتدى عربي متكامل يحتوي على الكثير من الفائدة وهو أحد مواقع شبكة منتديات !Yahoo مكتوب. ، انضم الآن و احصل على فرصة التمتع بحوارات عربية متعددة المجالات



+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 8 من 8
Like Tree0Likes

الموضوع: الدموع لا تمسح الاحزان

  1. #1
    عضو al_brans is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    24-01-2005
    المشاركات
    82
    ‎تقييم المستوى 19

    Smile الدموع لا تمسح الاحزان

    بسم الله الرحمن الرحيم ابدا هذة القصة بالصلاة والسلام على اشرف خلق الله نبينا محمد علية افضل الصلاة واتم التسليم اما بعد تبدا هذة القصة بشاب اسمه سامى كان يعيش مع والديه وكانت اسرتة مترفة فكان لايطلب شى الى وياخذة قرر والدا سامى تكرة والسفر الى احدى البلاد العربية للعمل وهنا تبدا القصة فقد كان سامى طالبا متميزا فى مدرستة محبوبا من زملائه ولكن كان كان هناك احد زملاء سامى دائما ماكان يضمر له الشر ويتمنى له السوء وكان اسم زميلة هذا امجد فقرر انه يجب ان يغير حال سامى حتى لا يكون افضل منة وفى يوم من الايام تعرف علية ودارت بينهما هذة المقابلة .......... كيف حالك ياسامى مالى اراك حزينا شارد البال فى هذة الايام على غير عادتك فقال لة سامى لقد سافر والدى الى احدى البلاد العربية للعمل وبقيت انا هنا حتى اكمل دراستى مع انى كنت اتمنى ان اسافر معهما فقال له صديقة امجد بالعكس تماما يجب ان تكون سعيدا يا سامى . وعندها نظر سامى الى امجد بستغراب وقال له كيف ذالك ؟
    قال سأشرح لك كل شى غدا لا تستعجل يا سامى سنتقابل غدا هل انت موافق قال عندا سامى لابأس بذالك .
    تفرق الاثنان ورجع سامى لى منزله حيث كانت جدتة فى انتظارة فعندما دخل منزله راته جدتة وقالت له حمد لله على سلامتك ياسامى فرد عليها سلمك الله ياجدتى لقد كنت مع زميلى امجد وتحدثنا قليلا وهذا سبب تاخرى هنك يا جدتى وانا آسف جدا يا جدتى وانحنى سامى وقبل يد جدتة فقالت له حفظك الله يا ولدى .
    وفى اليوم التالى بعد انتهاء الدوام المدرسى تقابل سامى وامجد كما اتفقا وخرجا من المدرسة سويا ومر امجد على احدى المحلات وقام بشراء زجاجتين من المرطبات اخذهو واحدة واعطى سامى الاخرى فقال له سامى شكرا لك ياامجد لم اكن اعرف انك طيب رغم مايقال عنك وعندها نظر امجد الى سامى وقال له وماذا يقال عنى ؟ فقال اخاف ان تغضب منى ؟قال له اخبرنى فأنت صديقى ولن اغضب منك .فقال له انت لست جيدا فى مستواك الدراسى ولقد سمعت انك ايضا تدخن ؟
    هل هذا صحيح يا امجد قال له ليس كثيرا يا سامى احيانا عندما اكون غاضبا .فسألة سامى ولماذا وانت غاضب ؟ فقال له لانها تشعرنى بهدوء اعصابى قليلا . فقال له سامى ولكن يا امجد يا الا تعلم ان التدخين حرام وهو فوق ذالك يدمر صحتك التى هى هبه من الله لنا .فقال له امجد لا تشغل بالك بهذا الموضوع يا سامى .
    وكان كل من سامى وامجد قد انهيا زجاجتين المرطبات وتوجها عائدين الى منزلهما وهنا قال امجد لسامى مارايك ان نخرج لتنزهة قليلا هذا المساء فقال له سامى لابأس بذالك يا امجد حسنا نتقابل الساعة التاسعة مساء امام منزلكم فقال له سامى انا موافق.
    وفى الساعة التاسعة خرج سامى وكان يقف امام منزلة ولكن كان منزعجا لان جدتة لم تكن موافقة على خروجة فى هذا الوقت وعندما كان سامى غارقا فى هذة الافكار وجد صديقة امجد يقف امامه وقال له مالك ياسامى اراك شاردا ماذا هناك ؟
    فقال له جدتى لم تكن موافقة على خروجى رغم انى انهيت واجبتى وذاكرت دروسى فقال له لاتشغل بالك بهذا وخرجا يتمشيان سويا ولكن امجد لاحظ شرود سامى فقال هل مازلت غاضبا من جدتك ؟
    فقال سامى ليست عادتى ان اغضبها وفى نفس الوقت انا لم افعل شى .وعندها اخرج امجد من جيبة علبة سجائر وقال له هل تريد ان تجرب فقال سامى على الفور لا شكرا ياامجد .فقال لاباس ادخن انا ووضع امجد السيجارة فى فمة وبدا يدخنها بشراهة وكان سامى ينظر الية مستغربا وامجد يتجاهل نظراتة .
    كانت الساعة فى هذا الوقت قد اشارت عقاربها الى الثانيةعشرة فعندها قال سامى لمجد لقد تاخرت يا امجد يجب ان اذهب الان الان الى المنزل لابد ان جدتى قلقة عليا فقال له امجد لم نتأخر كثيرا ولكن لابأس سنتقابل غدا فى المدرسة .
    عاد سامى الى منزلة فوجد ان جدتة مازالت بنتظارة وعليها علامات القلق فقال لها مساء الخير يا جدتى .فقالت له مساء الخير يا بنى لماذا تاخرت كل هذا الوقت يابنى فقال ها لم افعل شى حتى تقلقى كل هذا القلق ولم اتاخر قالت له يابنى ولكن السهر يضر بصحتك فقال لها يا جدتى لا تقلقى عليا انا لم اعد طفلا واستطيع ان اهتم بنفسى فعندها قالت له جدتة هل اجضر لك العشاء يابنى قفال لها اتمنى ذالك لانى جائع جدا فقامت الجدة واحضرت العشاء لسامى فأكل سامى عشاءه وخلد الى النوم.
    وفى صباح اليوم التالى ذهبت جدتة لايقاظة فقالت له استيقظ يا سامى سوف تتأخر على مدرستك فقال لها لابأس سوف اقوم الان ولكنها خرجت لتعد له افطاره وعادت مره اخرى الى غرفته فوجدتة مازال نائم فقالت له استقظ ياسامى لقدتاخرت فقام من نومة واكل افطارة وعندما نظر الى ساعتة وهو فى الطريق وجد انه قد تاخر فذهب الى المدرسة ووجد انه يقف مع الطلبة المتأخرين ووجد من زملائه امجد فقال له كيف حالك ياسامى قال له انا بخير ولكنى تأخرت هذا اليوم وذالك بسب سهرى .فنظر له امجد وقال له ياسامى وهل تسمى هذا سهرا فقال له سامى ماذاتعنى يا امجد ؟
    قال له بعد المدرسة سوف اخبرك .وهنا اتى احد المدرسين جاء لكى يقوم بكتابة اسماء الطلاب المتاخرين فعلت وجهه علامات الاستغراب عندما شاهد سامى فقال له ياسامى انت طالب مجتهد لماذا تأخرت ؟
    فقال سامى لقد سهرت ليلة امس وانا اسف جدا فقال لا يجب ان تتكر منك ياسامى فقال له سامى لن اكررها مره اخرى فقال له مدرسه لن اخذ اسمك هذه المرة ولكنى اتمنى ان لا تتكرر .عندها ذهب سامى الى فصلة وكانت بداخلة مشاعر غريبة من الغضب والحزن غاضب من مدرسة وحزين انه تأخر .
    ولكن بعد فترة من الوقت تغبر حال سامى فبدا يسهر كل يوم ولم يعد يهتم كثيرا بدراستة حتى انه كان ينام فى الفصل ولم تكن هذه عادتة ابدا وبدا تحصل مشاكل كثيرة بينة وبين جدتة بسب سهره كل ليلة وتاخرة فى دراستة وفى يوم خرج لمقابله صديقة امجد بعد شجار دار بينة وبين جدتة لانها احست بتغير حاله فقابل صديقة امجد الذى سألة وهو يعلم انه غاضب من جدتة ماذا بك ياسامى قال له سامى انها جدتى .
    فقال له امجد ما رايك ياسامى ان تأخذ سيجارة وفعلا تناول سامى منه هذه السيجارة وبمجرد ان اشعلها سامى بدا السعال عليه ورمى السيجارة من يدة وقال له كيف تدخن هذا الشى ؟فقال له لقد عتدت علية .
    وبمرور الوقت اصبح سامى هو الاخر مدخنا وبدا كل شى فى حياتة غير مهم حيث اهمل دراستة وبدات صحتة فى التغير وكذالك اسلوبة فى البيت مع جدتة وكذالك ومع مدرسية حيت اصبح سريع الغضب وسريع الانفعال وكذالك حتى فى عبادتة وجاءت فترة الامتحنات فقرر ان يجلس ولا يخرج من المنزل الا للضرورة وبدات الامتحنات وكان صديقة امجد يزورة فى منزلة من وقت لاخر مع ان سامى كان يحس بان امجد يضيع عليه وقته ولكن لم يكن يفعل شى حيال ذالك .
    وبعد فترة جاءت النتيجة صحيح ان سامى قدنجح ولكن لميكن بمستواة السابق وهنا قرر الابتعاد عن امجد لانة احس
    انه السبب فى كل ما حدث له ولكن امجد عندما احس بذالك بدا فى تغير طريقتة حيث طلب منه مرة اخرى ان يسهر معه فوفق سامى على ذالك وكانت هذة السهرة عند احد اصدقاء امجد وهنا راى سامى مالم يراه فى حياتة فوجد اصدقاء امجد يسهرون فى مشاهدة افلام والتجول بين المحطات الفضائية وما زاد من شعورة بالاشمئزاز ايضا عندما شاهد لاول مرة فى حياتة زجاجات الخمر واغراه اصدقاء امجد بشرب كأس واحدة وشرب هذه الكأس وعندها احس بأن راسه يدور وبدا فى الضحك بطريقة هستيرية لايعلم هو اصلا ماهو سببها .
    وعندما انتهت تلك السهرة قام امجد بتوصيل سامى الى بيتة لانه لم يكن يستطيع الذهاب الى بيته وعندها رات الجدة مشهد سامى وهو مازال يضحك بهذه الطريقة الغريبة فحزنت كثيير ا لاجلة وكانت كل ليلة يخرج فيها تظل ساهرة تدعو له بالهداية
    وتتكرت سهرات سامى حيث لم يكن يعود الى منزلة الى عند الفجر وكانت حالتة مزرية ملابسة غير نظيفة ينام كثيرا وعندها قررت الجدة اخبار والد سامى بما يحدث وعندما علم والد سامى قرر ان يعود الى بلدتة حتى يخلص ابنة من هذه المشاكل حيث ان ابنه سامى اصبح مبذرا ينفق ماله على رفاق السوء وفى احد الايام كعادة سامى وهو ذاهب الى اصدقاءه حاوت جدتة منعه من الذهاب حتى انها وقفت محاولة اعتراض طريقة فقال لها ابتعدى ايها العجوز سأذهب مهما كلف الامر وقام بدفع
    جدتة بعيد عن الباب عندها صرخت جدتة فى وجهه وقالت له اذهب ياسامى فلقد اخبرت والدك بكل افعالك ختى ينقذك من نفس الامارة بالسوء وهنا لم يحس سامى بنفسة الى وقد لطم جدتة على وجهها واخذ يضربها وهى اخذت فى الصراخ وكأن سامى اصبح كوحش كاسر لم يرحم دموعها على خدها ولم يخلصها من بين يدية سوى الجيران وعندما نظر سامى الى جدتة وجد ان الدماء تنزل من انفها وفمها ولم يدرك لماذا فعل ذالك ؟
    ولكن كل ماادركه هو صوت الجيران وهم يقولون له اتق الله تضرب امرأة عجوز كهذه انت ابن عاق دعها وشأنها انت لا تستحق سوى انا نقول لك حسبى الله ونعم الوكيل وعند ذالك حمل الجيران الجدة الى المستشفى فقد غابت عن الوعى وعندها غادر سامى المنزل لايدرى الى اين يذهب ؟ ولا الى من يتكلم ؟ ولم يدرى سوى انه جلس فى الشارع حتى طلع الفجر علية وهو لايدرى ماذا يفعل هل يذهب الى بيتة ولكن كيف وبعد كل ما صنع ؟
    وفى هذا الوقت كا ن يذهب رجل كبير فى السن يذهب الى المسجد وعندما شاهد سامى ودموعة على خدية سأله عن ما به ولكن سامى كانت دموعة وصوتة يحتبسان فى صدرة لم يعد يستطيع الكلام وعندها قال له هذا الشيخ الكبير هل اطلب منك خدمة يابنى ؟
    فهز سامى راسة بالايجاب قال هلا اوصلتى الى ذالك المسجد القريب فهز سامى راسة بالايجاب وعندها نهض سامى لكى يوصل هذا الشيخ الى المسجد وعندما اوصل سامى الشيخ الى المسجد هم بالعودة فقال له هذا الشيخ؟ الى اين انت ذاهب يابنى عندهانطق سامى لا اعرف ؟فقال له الن تصلى ياولدى قال له لست متوضأ فقال له اذهب فتوضأ وصلى اريدك بعد الصلاة .ودخل الشيخ الى المسجد وكان سامى يصارع هل يدخل ليصلى ام يذهب ولكن الى اين يذهب ؟ وعندها دخل المسجد واحس انه لم يدخل هذا المكان الطاهر منذ فترة طويلة وعندها صلى الفجر ولكنة لم يعلم ماذا يقول ولا هل صلاتة مقبولة ام لا ؟ ولكن قطع عليه هذه الافكار صوت الشيخ وهو يقول له هيا بنا يابنى .فسأله سامى الى اين ؟ فقال الى المستشفى عندها فتح سامى فمه ولا يدرى ماذا يقول ولكنة تدارك نفسه فقال للشيخ لماذا ؟ فقال له لازور اخى انه فى حاله صحية خطرة نتيجة تعرضة لحادث سيارة . ذهب سامى الى المستشفى وعندها تذكر جدتة وما حل بها فنزلت دموعة وفى الطريق حكى سامى لهذا الشيخ وكان يدعى حسين كل ماحصل معه .وكان ينتظر ان يسمع رد الشيخ ولكن الشيخ حسين كان صامتا .
    وعندما دخل سامى الى المستشفى وكان معه الشيخ حسين ذهبا الى رويئة اخى الشيخ حسين وكان يدعى عليا .
    وسأل الشيخ عن اخيه فعلم انه توفى لان اصابتة كانت خطرة وعندها نظر سامى الى الشيخ حسين فوجد انه كان يقول انا لله وانا اليه راجعون لا حول ولا قوة الا بالله العلى العظيم وعندها ذهب الشيخ حسين الى اخية لينظر اليه فوجد وجه اخيه كأنة نائم وكان سامى مستغرب لما يحدث من هدوء الشيخ حسين . وبدا الشيخ فى الاستعداد لدفن اخية وعندها ذهب سامى مع الشيخ الى حجرة فى المستشفى لتغسيل الاموات فطلب الشيخ حسين من سامى ان يحضر الكفن .
    ذهب سامى لاحد الاطباء فأحضر له الكفن وكانت دهشتة غريبة حيث امن هذا الكفن ليس سوى قطعة من القماش الابيض ودخل الحجرة الى بها الشيخ حسين وهى الحجرة التى سيتم بها التغسيل حيث كان على اخو الشيخ حسين مغطى بغطاء ابيض وهم سامى بالخروج من الغرفة ولكن الشيخ حسين قبض على يدة وقال له ألن تساعدنى يا بنى فوقف سامى مضطربا وعندها وجد باب الغرفة مغلقا اى انه لا يستطيع الخروج .
    لم يجد سامى شى سوى الاستسلام لهذا الوقع ونظر حوله فلم يجد سوى طاولة كبيرة يزيد طولها عن المترين ونصف
    وهذه الطاولة بها ثقوب كثيرة وفوقها كان اخو الشيخ حسين راقدا وعند هذه اللحظة كشف الشيخ الغطاء الابيض ليرى سامى لاول مرة شخصا امامة ميتا قام سامى بالاقتراب خطوة خطوة من هذه الطاولة وقام بلمس قدم الميت فوجد انها باردة عندها احس بالخوف يسيطر عليه يعصر قلبة عصرا وبدا الشيخ فى التغسيل حيث قام بنزع الملابس عن الشخص الميت وهذا الميت الذى لا حول له ولا قوة
    الباقى فى الجزء الثانى من القصة واتمنى ان اتقلى ردودكم وتعليقاتكم




  2. #2
    عضو فعال عاشقة is on a distinguished road الصورة الرمزية عاشقة
    تاريخ التسجيل
    20-12-2004
    المشاركات
    130
    ‎تقييم المستوى 19

    افتراضي

    ايوووووووووه شوقتنا على الجزء الثاني
    اكيد راح يحضر والد سامي في الجزء الثاني صح ؟
    بانتظارك ولا تطول علينا




  3. #3
    عضو al_brans is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    24-01-2005
    المشاركات
    82
    ‎تقييم المستوى 19

    افتراضي

    شكرا جزيل لكى عاشقة واتمنى ان تكون القصة اعجبتكى وسأحاول ان اقرا مشركاتك وسأكتب بأذن الله الجزء الثانى من القصة مع تمنايتى القلبية لكى بكل توفيق وخير
    البرنس




  4. #4
    عضو فعال رانيا is on a distinguished road الصورة الرمزية رانيا
    تاريخ التسجيل
    03-03-2004
    المشاركات
    265
    ‎تقييم المستوى 21

    افتراضي

    امتعتنا بالقصة يا برنس في انتظار البقية ولا تتأخر علينا




  5. #5
    عضو مميز MaHmOoD is on a distinguished road الصورة الرمزية MaHmOoD
    تاريخ التسجيل
    12-01-2005
    المشاركات
    449
    ‎تقييم المستوى 20

    افتراضي

    رائع اخوي البرنس واصل ونحن معك الله يسلم ايديك




  6. #6
    عضو al_brans is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    24-01-2005
    المشاركات
    82
    ‎تقييم المستوى 19

    افتراضي

    شكرا لكى اخى محمود وشكرا للجميلة رانيا سعدت جدا بردودكم مع تمنياتى لكى بالخير والامان
    البرنس




  7. #7
    عضو al_brans is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    24-01-2005
    المشاركات
    82
    ‎تقييم المستوى 19

    افتراضي

    تم كتابه الجزء الثانى من قصه الدموع لاتمسح الاحزان وشكرا من قلبى لمروركم اخوكم .البرنس.




  8. #8
    الوسام الذهبي رغد كمال will become famous soon enough رغد كمال will become famous soon enough الصورة الرمزية رغد كمال
    تاريخ التسجيل
    02-11-2013
    المشاركات
    6,459
    ‎تقييم المستوى 23



    افتراضي رد: الدموع لا تمسح الاحزان

    شكرا




المواضيع المتشابهه

  1. الدموع جهاز مناعي متطور
    بواسطة wejdan abushi في المنتدى الطب والصحة
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 26 -11 -2013, 09:50 AM
  2. يا عيني فلتذرفي الدموع
    بواسطة امة الله في المنتدى القسم الإسلامي العام
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 12 -09 -2008, 08:18 PM
  3. فيراري و فولكس فاجن تمشى على الماء
    بواسطة youssef في المنتدى منتدى الصور وغرائب الصور
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 03 -09 -2006, 11:56 PM
  4. فالعين لم تعد تكفيها الدموع.... وقد جف البكاءءءءءءءءءءءء
    بواسطة امة الله في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 07 -04 -2006, 05:29 PM
  5. لا تمزح معي (أنا أمزح)
    بواسطة ابوسالم في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 14 -02 -2005, 03:58 AM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك