منتديات ماجدة

منتدى ماجدة هو منتدى عربي متكامل يحتوي على الكثير من الفائدة وهو أحد مواقع شبكة منتديات !Yahoo مكتوب. ، انضم الآن و احصل على فرصة التمتع بحوارات عربية متعددة المجالات



+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 1 من 1
  1. #1
    عضو محترف خالدالسهلي is on a distinguished road الصورة الرمزية خالدالسهلي
    تاريخ التسجيل
    26-11-2007
    المشاركات
    842
    ‎تقييم المستوى 16

    Post قصة سيدنا ابراهيم وزوجته(اختبارمن الله) وولده اسماعيل

    مند زمن بعيد كانت مكه ارضا خاليه, ليس فيها زرع ولا ماء, اوحى الله الى ابراهيم عليه السلام
    ,ان ياتي مكه فامتثل لامر ربه, وجاء اليها ومعه ابنه اسماعيل الدي كان طفلا رضيعا وامه ((هاجر))
    ووضعهما هناك.

    استعد نبي اللله ابراهيم عليه السلام للرحيل لوحده, ووجدتهاجر انها ستبقى وحيدة مع طفلها
    في دلك المكان. فنادت ابراهيم عيه السلام قائلة: يا ابراهيم من الدي امرك ان تتركنا
    بارض ليس فيها زرع ولا ضرع ولا ماء ولازاد ولا انيس؟
    قال ابراهيم عليه السلام: امرني ربي, قالت: ادن فانه لن يضيعنا.
    فلما دهب ابراهيم عليه السلام قال ( ربنا اني اسكنت من دريتي بوادي غير دي زرع عند بيتك المحرم, ربنا ليليقيموا الصلاة, فاجعل اففئدة من الناس تهوي اليه)
    كان ابراهيم عليه السلام قد ترك لهاجر جربا فيه تمر وسقاء فيه ماء, نفد ما معها من ماء وتمر, وانقطع لبنها, وشعر طفلها بالجوع والعطش, مادا تفعل وهي وحيدة بدلك المكان الخالي
    ؟ انطلقت حتى صعدت الصفا لتنظر هل ترى شييئا؟ فلم ترى شيئا, فانحدرت الى الوادي
    , فسعت حتى انتهت الى المروه, ونظرت هل ترى شيئا؟ فلم ترى شيئا, فانحدرت الى الوادي, فسعت حتى انتهت الى المروة ونظرت هل ترى شيئا, فلم ترى شيئا فعلت دلك سبع مرات- ودلك
    هو اصل السعي بين الصفا والمروة. فعادت الى طفلها اسماعيل, وجدت عين ماء قد نبعت بقدرت الله
    , فشربت وارضعت طفلها, وبقي دلك الماء, فكانت بئر زمزم
    عاد ابراهيم عليه السلام الى مكه, راى ابنه اسماعيل قد كبر, فرح به فرحا كبيرا
    ودات ليله راى في المنام انه يدبح اسماعيل , كان ابراهي/ عليه السلام نبيا صادقا,
    ورؤيا الانبياء حق, انها اشارة من ربه فاراد ابراهيم ان يفعل ما امر الله به,
    قال ابراهيم عليه السلام لابنه اسماعيل( اني ارى في المنام اني ادبحك فانظر مادا ترى)
    فمادا كان جوابه( ياابتي افعل ما تؤمر ستجدني ان شاء الله من الصابرين)
    امسك ابراهيم عليه السلام سكينا, واخد ابنه اسماعيل اضجعه على الارض , وهم بدبحه
    , وضع السكين على حلقومه, فكان دلك منتهى الامتثال لامر الله وقد نجح الاثنان في
    دلك الاختبار , فارسل الله جبريل عليه السلام, بكبش من الجنه وقال هده دبيحتك,
    فداء لابنك فادبحها, احب الله عمل ابراهيم عليه السلام, فامر المسلمين بالدبح
    في عيد الاضحى.
    (( قصة ممتعه وياليت لما نقراءها نسمع من لم يسمعها)


    التعديل الأخير تم بواسطة خالدالسهلي; 20 -12 -2007، الساعة 12:07 AM


ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك